بمناسبة الذّكرى ال21 لهبة أكتوبر: كلمة عتاب من ذوي الشّهداء

الرجوع

حلمي بشناق

لم تكن أحداث أكتوبر مجرد حادثًا عاديًا، بل كانت مرحلة فارقة في حياتك الشّخصية أثرت على كلّ مناحيها، على حياتك اليوميّة على نهارك وعملك وتعاملك مع النّاس، وعلى لياليك التي أصبحت جحيمًا وأطول من كلّ اللّيالي العاديّة.

خلقت لك صراعات داخليّة وخارجيّة جعلت منك شخصًا يواجه كلّ شيء، يواجه مؤسّسة ظالمة عنصريّة وتواجه في الوقت ذاته مجتمعًا ظالمًا... وقد تجعلك تجربة كتلك إنسانًا منبوذًا وأحيانًا مكروهًا من بعض شرائح المجتمع بعكس ما يظن البعض.

تجربة أكتوبر كانت مليئة بالخسارات، وجعلتك تدفع أثمانًا باهضه من حياتك وأثرت في كثير من الأحيان على قرارات حياتك الشّخصية والعامة.

كل الخسارات قد تعوض إلّا خسارة الأخ فلا عوضًا فيها...

كانت هذه التّجربة مليئة بالمطبات والخيارات السّيئة فأما السيء وأما الأسوأ.

كانت مليئة بالمواجهات والانتقادات التي استنفذت كل قواك، وكلّ ما هو حيوي داخل أحشائك.

كانت مليئة بالتّضحيات التي قوبلت بالصّفعات وخيبات الأمل.

هي رحلة مضنيّة متعبة أنهكت كلّ ما في داخلك من طاقات.
إنّ أصعب المحطات فيها كانت عندما كنت تشعر أنك عبئًا على المجتمع وعالة ثقيلة عليه.

رحم الله الشهداء الأبرار
والمجد والخلود لمن رحل بأجمل صورة ....

 


كاتب المقال: حلمي بشناق وهو شقيق الشهيد رامز بشناق الذي استشهد في أحداث "أكتوبر 2000"

 

نسخ الرابط مشاركة فيسبوك مشاركة الواتسآب مشاركة الواتسآب